أعلان إدارة السرداب

العودة   AL SerdaaB - منهاج السنة السرداب > ~¤§¦ المنتـديات العامـة ¦§¤~ > الحـــــــــوار الإســـــلامـــــى
المتابعة التسجيل البحث مشاركات اليوم اجعل كافة المشاركات مقروءة

رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 28/09/2010, 04:46 AM   رقم المشاركه : 1
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي ال البيت يسمون بناتهم بعائشة تيمنا بام المؤمنين عائشة عليها السلام المبرأة من السماء


من مقدار منزلة ام المؤمنين عائشة عليها السلام عند ال البيت نحد انهم اسماء بناتهم كانت عائشة


و من العجيب من الاثنا عشرية


يلعنون ابوبكر الصديق رصي الله عنه و هو جد لـ 7 احفاده من الائمة التي يواليهم الشيعة

بل حتى فاطمة الزهراء حفيدها اموي محمد بن عبد الله بن عمرو بن عثمان بن عفان رضي الله عنهم

===========


تسابق آل البيت إلى التسمي باسم عائشة المبرأة من السماء. فمنهن عائشة بنت جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب وعائشة: بنت موسى الكاظم بن جعفر الصادق وعائشة: بنت جعفر بن موسى الكاظم وعائشة بنت علي الرضا بن موسى الكاظم وعائشة بنت علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا وعائشة بنت محمد بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثني بن الحسن بن علي بن أبي طالب وغيرهن.
ولو سألنا آل البيت الأبرار من هذه المرأة التي نسبتم إليها بناتكم الطاهرات لقال آل البيت الأخيار سبحان الله إنها عائشة التي كانت يتعاهدها بالهدايا في ليلتها من أبينا محمد المهاجرون والأنصار إنها عائشة التي أُنزل على أبينا محمد براءتها من الإفك وطهارتها من العار إنها عائشة التي قبض أبونا محمد في ليلتها وفي حجرها وكان يمرض عندها في الدار إنها عائشة التي أخبر أبونا محمد بأنها زوجه في الدنيا وفي دار القرار ولا عجب إنه بر آل البيت الأطهار وهم الأبناء الصالحون الأبرار بأصحاب أبيهم المصطفى المختار فقل لي بربك هل لهذا البيت في الفضل من منافس في المضمار؟
هو واحد الدنيا فلم يوجد له
ند ولا حتى القيامة يوجد
فأكرم ببيت هذا آله! وببر هذا ماله قالوا أتعجبين من أمر الله رحمت الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد.






  رد مع اقتباس
قديم 28/09/2010, 04:48 AM   رقم المشاركه : 2
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ال البيت يسمون بناتهم بعائشة تيمنا بام المؤمنين عائشة عليها السلام المبرأة من ال


في كل بيت من بيوت ال البيت الكرام (عائشه )هل هذا عبث ولماذا لايقلدهم الرافضه


إلى كل من يبغضون أم المؤمنين عائشة رضى الله عنها ...

إلى كل من تخيل العداوة بين زوجة رسول الله وأم المؤمنين عائشة رضى الله عنها وبين باقى أهل بيت النبى صلى الله عليه وآله وسلم ...

إلى كل شيعى يعلم جيداً ان عدم التسمى بأسماء أعداء أهل البيت
هو أمر مسلم به لديهم ؛ وانهم عقدوا في هذا أبواباً في مصنفاتهم كـباب كراهة التسمية بأسماء أعداء الأئمة عليهم السلام ؛ وذكروا فيها روايات عدة كرواية أبي جعفر عليه السلام قال:
( إن الشيطان إذا سمع مناديا ينادي باسم عدو من أعدائنا اهتز واختال.)
مستدرك الوسائل للنوري الطبرسي، 15/132
الكافي، للكليني، 6/20، وسائل الشيعة للحر العاملي، 21/393، 398، جامع أحاديث الشيعة للبروجردي، 21/337، موسوعة أحاديث أهل البيت (ع) لهادي النجفي، 12/244


عائشة، بنت جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب
وهى أخت الإمام موسى الكاظم وكانت من العابدات القانتات المجاهدات وتوفيت سنة 145هـ و قبرها فى مصر في بداية الطريق الموصل إلى جبل المقطم
( عن الوكالة الشيعية للانباء / مقامات أهل البيت عليهم السلام فى مصر )



وهى ليست الوحيدة التى حملت عائشة ولكن هناك ..

عائشة بنت موسى الكاظم بن جعفر الصادق:
هي من بنات موسى الكاظم وذكر ذلك الكثير من علماء الشيعة أنفسهم بما فيهم الشيخ المفيد نفسه في الإرشاد ص 303،
وعمدة الطالب لابن عنبه هامش ص 266،
والأنوار النعمانية لنعمة الله الجزائري 1/380.
وهذا دليل محبة أهل البيت لأم المؤمنين عائشة
اذ أن موسى الكاظم له من الولد سبعه وثلاثون ذكراً وأنثى واحدة سماهاعائشة.
قال في الأنوار النعمانية 1/380
( وأما عدد أولاده فهم سبعة وثلاثون ولداً ذكراً وأنثى: الإمام علي الرضا و... و ... و ... وعائشة ).

وإن كان هناك خلاف في عدد أولاده لكن الذي لا خلاف فيه أن له ابنة اسمها: عائشة، قال أبو نصر البخاري
( ولد موسى من ثمانية عشر ابناً واثنتين وعشرين بنتاً )
سر السلسلة العلوية ص 53.
وأورد التستري في تواريخ النبي والآل سبع عشرة بنتاً هًن
( فاطمة الكبرى وفاطمة الصغرى ورقية ورقية الصغرى وحكيمة وأم أبيها وأم كلثوم وأم سلمة وأم جعفر ولبانة وعلية وآمنة وحسنة وبريهة وعائشة وزينب وخديجة )
تواريخ النبي والآل 125 – 126.


عائشة بنت جعفر بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق:
قال العمري في المجدي:
( ولد جعفر بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق يقال له الخواري، وهو لأم ولد ثماني نسوة وهي: حسنة وعباسة و عائشة وفاطمة الكبرى وفاطمة ( أي الصغرى ) وأسماء وزينب وأم جعفر... )
سر السلسلة العلوية ص 63 الهامش الذي كتبه المحقق.

عائشة بنت علي الرضا بن موسى الكاظم:
ذكرها ابن الخشاب في كتابه مواليد أهل البيت قال:
( ولد الرضا خمسة بنين وابنة واحدة هم محمد القانع والحسن وجعفر وإبراهيم والحسين، والبنت اسمها عائشة.)
تواريخ النبي والآل ص 128.

وقال الإربلّيّ مفصحاً بالقول:
وأسماء أولاده: محمّد القانع، الحسن، جعفر، إبراهيم، الحسين، وعائشة. ثمّ قال: ونُقل عن الحافظ عبدالعزيز بن الأخضر الجنابذيّ في (معالم العترة الطاهرة) أنّ للإمام الرضا عليه السّلام خمسةَ رجال وابنةً واحدة: محمّد الإمام، وأبو محمّد الحسن، وجعفر، وإبراهيم، والحسين، وعائشة.
وقال بعد ذلك:
قال ابن الخشّاب في (مواليد أهل البيت «عليهم السّلام»): وُلد له خمسٌ وابنة واحدة، أسماء بنيه: محمّد الإمام أبو جعفر الثاني، وأبو محمّد الحسين، وجعفر، وإبراهيم، والحسن،وعائشة فقط.
(كشف الغمة /3/89،90،113 )

وإلى هذا الرأي ذهب الحافظ أبو نعيم في (حلية الأولياء)، وكذا محمّد بن طلحة الشافعيّ، إذ كتب يقول: وأمّا أولاده فكانوا ستّة، خمسةَ ذكور وبنتاً واحدة، وأسماء أولاده: محمّد القانع، والحسن، وجعفر، وإبراهيم، والحسين، وعائشة (مطلب السٌؤول / 87 )


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=69860






  رد مع اقتباس
قديم 28/09/2010, 06:21 AM   رقم المشاركه : 3
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ال البيت يسمون بناتهم بعائشة تيمنا بام المؤمنين عائشة عليها السلام المبرأة من ال

بين الشيخ عبدالله بن إبراهيم السادة إمام وخطيب جامع مريم بنت عبدالله آل ثاني أن آل النبي صلى الله عليه وسلم نالوا الشرف والفضل مستدلا بقوله تعالى "إنما يريد الله أن يذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً"
وقال إن الحديث عن فضائل آل البيت الطيبين حديث تألفه الطباع وتتشنف منه الأسماع وهيهات أن نحصي في هذه الكلمات ما لآل البيت من الفضل الجليل والقدر العلي ولكن حسبنا أن نستحضر طرفا من مكارمهم المتكاثرة وأن نستذكر تنفا من مناقبهم الوافرة.
وقال: قد بلغ بهم البر والإحسان بأبيهم خاتم الأنبياء والمرسلين إلى محبة ومودة صحابته رضي الله عنهم أجمعين لأن آل البيت الأتقياء قد علموا أن أباهم قد حث على بر الآباء ومن صور هذا البر محبة ومودة صحابته الأوفياء فقد جاء في الحديث الشريف الوصية بهذا الأدب المنيف كما أخرجه مسلم في صحيحه من حديث عبدالله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول "إن أبر البر صلة الولد أهل ود أبيه" يا محبي الحق وطلابه: اعلموا هداني الله وإياكم السداد والإصابة، أن الصلة بين القرابة والصحابة فيها متانة وصلابة لأن مبناها على المحبة والقرابة فقد رعى الصحابة واجب القرابة أكمل الرعاية واعتنى القرابة بحرمة الصحابة أنبل العناية، وهذا التعظيم والإجلال خلق متبادل بين الصحب والآل فكما أن الصحابة كانوا يقدرون القرابة القدر العلي فكذا كان القرابة يجلون الصحابة الإجلال الجلي.
وخير شاهد يدل على تعانق الآل والأصحاب معانقة الأبدان للأرواح وقد شع نور شمسه الوضاح تسمية أبنائهما بأسماء بعضهم الملاح وما وقع بينهما من النكاح ففي باب الأسماء قد بلغت المحبة بين القرابة والصحابة أسنى المطالب وذلك يتجلى في تسمية آل البيت بعض أبنائهم السادة النجائب بأسماء بعض الصحابة من ذوي المكرمات والمناقب كما هو مثبت في كتب جميع أهل المذاهب.
فأرعوني أسماعكم لأشنفها بهذه التحفة اللطيفة، وأعرفها ببعض أغصان شجرة النسب الشريفة ممن تسمى بأسماء الصحابة المنيفة وباسم صديقهم أبي بكر الخليفة فمنهم أبوبكر: بن علي بن أبي طالب وأبوبكر بن الحسن بن علي بن أبي طالب وأبوبكر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب وأبوبكر: بن موسى الكاظم ابن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين وأبوبكر بن علي الرضا بن موسى الكاظم وغيرهم.
وقال السادة :لو سألنا آل البيت الكرام من هذا الرجل الذي نسبتم إليه هؤلاء الاعلام؟ لقال آل البيت الأطهار سبحان الله انه أبوبكر الذي كان مع أبينا محمد "إلا تنصروه فقد نصره الله إذا أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين إذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينة عليه وأيده بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى وكلمة الله هي العليا والله عزيز حكيم" إنه أبوبكر الذي واسى أبانا محمداً يوم إقامته ويوم ظعنه في الأسفار إنه أبوبكر الذي زوج أبانا محمدا ابنته عائشة فلم ينكح غيرها من الأبكار إنه أبوبكر الذي جاور أبانا محمداً في قبره الذي في الدار معشر الأحباب كما أن من أغصان شجرة آل البيت الأنجاب المنحدر نسلهم الطاهر من علي أبي التراب من تسمى باسم الفاروق عمر بن الخطاب فمنهم: عمر بن علي بن أبي طالب.
وعمر بن الحسن بن علي بن أبي طالب وعمر بن الحسين بن علي بن أبي طالب وعمر بن علي زين العابدين بن الحسين وعمر بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد بن علي زين العابدين وغيرهم فلو سألنا آل البيت الأطهار من هذا الرجل الذي نسبتم إليه أبناءكم الأبرار؟ لقال آل البيت الأخيار سبحان الله إنه عمر الذي أعز الله به دين أبينا محمد بعد الخفاء والاستتار إنه عمر الذي زوج أبانا محمداً ابنته حفصة الصائمة القائمة في الأسحار إنه عمر الذي زوجه أبونا علي ابنته أم كلثوم طاهرة الإزار إنه عمر الذي ظفر في مضجعه في القبر بشرف الجوار ويا ليت شعر الشعراء من ينبئنا بمن تسمى من آل البيت الأتقياء المنحدر نسلهم من أهل الكساء بأسماء بعض الصحابيات اللاتي كملن من النساء إنه ورب الكعبة نبأ عظيم قد سطره يراع العلماء حين ذكروا تسابق آل البيت إلى التسمي باسم عائشة المبرأة من السماء. فمنهن عائشة بنت جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب وعائشة: بنت موسى الكاظم بن جعفر الصادق وعائشة: بنت جعفر بن موسى الكاظم وعائشة بنت علي الرضا بن موسى الكاظم وعائشة بنت علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا وعائشة بنت محمد بن الحسن بن جعفر بن الحسن المثني بن الحسن بن علي بن أبي طالب وغيرهن.
ولو سألنا آل البيت الأبرار من هذه المرأة التي نسبتم إليها بناتكم الطاهرات لقال آل البيت الأخيار سبحان الله إنها عائشة التي كانت يتعاهدها بالهدايا في ليلتها من أبينا محمد المهاجرون والأنصار إنها عائشة التي أُنزل على أبينا محمد براءتها من الإفك وطهارتها من العار إنها عائشة التي قبض أبونا محمد في ليلتها وفي حجرها وكان يمرض عندها في الدار إنها عائشة التي أخبر أبونا محمد بأنها زوجه في الدنيا وفي دار القرار ولا عجب إنه بر آل البيت الأطهار وهم الأبناء الصالحون الأبرار بأصحاب أبيهم المصطفى المختار فقل لي بربك هل لهذا البيت في الفضل من منافس في المضمار؟
هو واحد الدنيا فلم يوجد له
ند ولا حتى القيامة يوجد
فأكرم ببيت هذا آله! وببر هذا ماله قالوا أتعجبين من أمر الله رحمت الله وبركاته عليكم أهل البيت إنه حميد مجيد.





المريخي : العافية في الدين من أجل المنن وأكبر النعم

أوضح الشيخ محمد بن حسن المريخي إمام جامع عثمان بن عفان بمدينة الخور أن من أكبر النعم وأجل المنن التي يرجوها العبد من مولاه العافية والسلامة في الدين والدنيا والآخرة جدير بالعبد أن يسألها ربه عز وجل في كل وقت وحين وتتأكد في أزماتنا هذه التي أخبر عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم بكثرة وقوع الاختلافات فيها والتغيرات والتحولات.
يقول صلى الله عليه وسلم "إنه من يعش منكم فسيرى اختلافاً كثيراً- يعني عما جئتكم به من الدين الحق والعقيدة الحقة- فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة" رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح.
وجاء الصحابة رضوان الله عليهم أنس بن مالك يشتكون ظلم الحجاج فقال لهم: "أصبروا فإنه لا يأتي عليكم زمان إلا الذي بعده شرٌ منه حتى تلقوا ربكم سمعته من نبيكم صلى الله عليه وسلم". رواه البخاري.
وقال: إن دنيا الناس اليوم فتن وحوادث وأمراض وبلايا وأحوال وتحولات ومتغيرات. دنيا الناس اليوم غرارة متقلبة ومصائب وقتل وحرق ودمار.
يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم "يتقارب الزمان ويقبض العلم وتظهر الفتن ويلقى الشح ويكثر الهرج. قالوا: وما الهرج يا رسول الله؟ قال: الفتن" رواه البخاري ومسلم عبث في الشرق وفوضى في الغرب وبعثرة ومخاوف ومفازع ولا حول ولا قوة إلا بالله.
نصح رسول الله صلى الله عليه وسلم أمته ووجهها لتسأل ربها عز وجل ما ينقذها ويسلمها علمها أن تسأل الله تعالى العافية والسلامة من الشرور والفتن والحوادث والمتقلبات في حديث العباس بن عبدالمطلب رضي الله عنه عم رسول الله قال: قلت يا رسول الله، علمني شيئاً أسأله الله عز وجل قال: سلوا الله العافية.. فمكثت أياماً ثم جئت فقلت: يا رسول الله علمني شيئاً أسأله الله تعالى.
قال لي: يا عباس، يا عم رسول الله، سلوا الله العافية في الدنيا والآخرة. رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح العافية: هي السلامة والنجاة والمعافاة من كل بلاء ومحنة وهي الخروج من الشديد والمكروه الدنيوي والآخروي سالماً ناجياً.
وبين المريخي أنه لأهمية هذا الأمر سألها النبي صلى الله عليه وسلم ربه عز وجل لنفسه وأهله كما في دعائه: اللهم إني أسألك العافية في ديني ودنياي وأهلي ومالي اللهم إني أسألك العافية في الدين والدنيا والآخرة. ونصح أمته وأتباع ملته أن يسألوها الله تعالى لأن الله تعالى ربها وواهبها ومسديها وهي أثمن العطايا وأجل المواهب الربانية وهي خير ما يناله المرء في دنياه وآخراه.
وهي عطية وهبة ربانية لا تشترى بالأثمان ولا توزن بالأوزان وإنما تنال بطاعة المولى عز وجل ومتابعة نبيه ومصطفاه صلى الله عليه وسلم والعمل بهذا الدين القيم.
يقول الله تعالى "من عمل صالحاً من ذكر أوأنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون" هي خير الدنيا والآخرة من نالها أو حلت بأرضه وسكنت بدنه فقد حيزت له الخيرات والبركات وفي الحديث "من عوفي فليحمد الله".
وقال :نصح رسول الله الأمة أن تسألها ربها في كل شؤونها وأمورها في أبدانهم، وبلدانهم وذرياتهم، وأموالهم ولقاء عدوهم وزيارتهم مقابر موتاهم، وإذا أخذوا مضاجعهم عند النوم وإذا رأوا البلوى ومن ابتلاهم الله تعالى.
وأشار المريخي إلى أن العافية تكون في الدين والنفس والبدن والمال والزوجة والزوج والأولاد والبلدان وفي العلم والعمل وفي الدنيا وتكون العافية حتى في الموت. تكون في الدين: حينما يوفق العبد للتدين بدين الله الإسلام تديناً صحيحاً أساسه الكتاب والسنة على منهج السلف الصالح فيعبد الله تعالى على بينةٍ من أمره ويتابع السنة المطهرة ويجتنب البدعة والخرافة ويقف على الصحيح والصواب والخطأ من الأمور وما يرتضيه الشرع وما لا يرتضيه. ويسلمه الله تعالى من الأهواء وتكون العافية في الاعتقاد حين يسلم الله عبده ويحفظه من الاعتقادات الباطلة والمفاهيم الخاطئة المتعلقة بالعقيدة فيقول في الله ورسوله ودينه وكتابه والصحابة وسائر ما يتعلق بالعقيدة ما جاء به الوحي من غير زيادة ولا نقصان فلا يتقول على الله ورسوله وتكون العافية في العقيدة أيضاً عندما يكون المرء ذا عقيدة نقية صافية سالمة من عقائد الحزبية والتكفير والشططية والعبثية والمادية الإلحادية وعندما يعتقد بأن الشريعة لا تحكم فيها العقول البشرية فهي أعز وأجل من أن يحكم بصحتها عقل بشري مهما أوتي من العلم.
وأضاف أن العافية في العقيدة والدين عندما يسلم المسلم من وصف ما جاءت به الشريعة بأنه من العادات والتقاليد ومما يمكن عزله أو استبعاده كالحجاب والنقاب والجلباب كما يقول البعض ويدعو إليه وقد قال الله تعالى لأطهر الخلق وأكرم الأمة "وإذا سألتموهن متاعاً فسألوهن من وراء حجاب ذلكم أطهر لقلوبكم وقلوبهن". وتكون العافية في الأبدان حين يسلمها الله تعالى من الأمراض والأسقام التي نزلت مستعصية اليوم على الطب والطبيب محيرة علماء الطب والدواء.
كما تكون العافية في المال حين يكتسب من الحلال وحين يطهر من السحت والربا الذي عم وطم وأكله الكثير من الناس إلا من رحم الله تعالى لأن كل جسم نبت من سحت فالنار أولى به كما في الحديث. فالعافية أن ينجو البدن من النار وألا ترد الدعوة فقد ذكر رسول الله: الرجل يطيل السفر أشعث أغبر، يمد يديه إلى السماء يا رب، يا رب ومطعمه حرام ومشربه حرام وملبسه حرام وغذي بالحرام فأنى يستجاب لذلك. رواه المسلم. فهو استفهام وقع على وجه التعجب والاستبعاد. أي كيف يستجيب الله تعالى لمثل هذه الحالة. وتكون العافية في الأسرة حين تتربى على منهاج الإسلام وحين تحاط البيوت بسياج من التربية الإسلامية النقية وحينما تكون الأم فيها زوجة ودوداً وأما رؤوماً تقدر النعمة بالزوج الصالح والمستقيم وتشكر الله تعالى في السراء والضراء وتحيط أسرتها بسور من الحفظ والخصوصية والرعاية فلا تأذن للتدخلات ولا تتسبب في قطيعة الأرحام وحينما تعين على المعروف وتكون العافية في الزوج حينما يكون رحيماً بأهله مقدراً للنعمة شاكراً ربه على الستر والحياء والاستقامة مقدراً للأسرة والزوجية قائماً بما فرض الله عليه في نفسه وزوجه وولده "يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم نارا وقودها الناس والحجارة". وتكو ن العافية في الولد حينما يوفق للصلاح والاستقامة على الدين الحق ويعمل به ويحفظ من رفقاء السوء والخبثاء. ويتحلى بالبر والصلة والأدب الإسلامي النبيل والخلق الكريم.
وقال تكون العافية في البلدان حينما يستقر أمنها ويقرُ عيشها وتشكر ربها، حينما تخلو من معاصي الله والذنوب ومن المخربين والمجرمين ويطهرها الله تعالى من الأحزاب والثوريين ومن أصحاب الأفكار المنحرفة ومن دعاة الخراب والهدم ومن أهل القناعات المخالفة لله ورسوله الذين يحبون أن يكشف "المغطى" وتنشر الأسرار ويلعن الناس وتفضح الأحوال الذين يهدمون ولا يعمرون ويخربون ولا يبنون. وتكون العافية في العلم حينما يتعلم المرء العلم النافع أو يتعلم من العلم ما يدله على الله والرسول وتعظيم الإسلام وتقدير النعمة به، حينما يعرف به الحق حقاً كما اعتمده الله والباطل باطلاً كما وصفه الله. حينما يعتقد أن أكرم العلوم وأشرفها هو علم الوحي الذي جاء به محمد رسول الله وحينما يسلم من الاعتقاد بأن علم الشريعة ضعيف أو هزيل لا مقام له.
وتكون العافية في العمل حين يعمل المرء بدينه ويقوم بما أوجب الله عليه ولا يغفل عن الاستعداد للموت ولقاء الله حينما لا يضيع العمر في متابعة المناهج الفاسدة والسبل المضللة.
"ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا واتبع هواه وكان أمره فرطاً".
وبين المريخي أن مصدر العافية هو دين الله الإسلام فمن أراد العافية ورام السلامة فليقم دين الله عملاً به ووقوفاً عند حدوده واعتناء بشعائره. فأم العوافي عافية الدين فإذا حصلت نزلت العوافي كلها تبعاً لها والمفقودات بعد ذلك معوضات مخلوفات لأن الله تعالى يسخر كل شيء لدينه وعبده القائم بأمره، فمن أقام الدين فله أن ينتظر العافية ومن هجر الدين وأعرض عنه فلا ينتظر العافية وإذا انتظرها فكأنه الذي يلاحق السراب يرجو الماء وري العطش. فالدين الإسلامي هو منبع الفوائد.






  رد مع اقتباس
قديم 04/10/2010, 01:50 AM   رقم المشاركه : 4
العباس
العبد الفقير الي الله





  الحالة :العباس غير متواجد حالياً
افتراضي رد: ال البيت يسمون بناتهم بعائشة تيمنا بام المؤمنين عائشة عليها السلام المبرأة من ال

روايات رافضية تنهى عن التسمي بأسماء أعداء آل البيت...هل من مجيب؟

http://alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=53207






اخر تعديل العباس بتاريخ 04/10/2010 في 01:53 AM.
  رد مع اقتباس
رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم


تعليمات المشاركة
You may not post new threads
You may not post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع إلى


الساعة الآن: 12:11 AM

Powered by vBulletin®